Skip to main content
Menu
المواضيع

أزمة المياه

في العام 1967 بعد الاحتلال مباشرة سيطرت إسرائيل على جميع موارد المياه في الأراضي المحتلّة ولا تزال جميع موارد المياه بين النهر والبحر تحت سيطرتها التامّة - سوى جزء صغير من طبقة المياه الجوفيّة المتاخمة للشاطئ تحت قطاع غزّة. تستخدم إسرائيل المياه كما يحلو لها متجاهلة احتياجات السكّان الفلسطينيين إذ تفرض على سكّان الضفة الغربية وقطاع غزّة نقصًا حادًّا في المياه: في المنطقتين لا تتوفّر للسكّان مياه بقدر احتياجاتهم وفي قطاع غزة جودة المياه متدنّية ولا تصلح للشرب.

لقراءة المزيد >>
محتوى الفيديو

الإدارة المدنية هدمت مرافق المياه وأبقت مزارعين فلسطينيين بلا مصدر مياه لأسَرهم، لأغنامهم ولمحاصيلهم الزراعيّة

خلال شهرَي كانون الثاني وشباط 2017 هدمت السلطات الإسرائيلية مرافق مياه في منطقتين في الضفة الغربيّة: في جنوب الضفة هدمت سبعة آبار مياه استخدمها مزارعون ومربّو أغنام من منطقة مجاورة لتقوع في محافظة بيت لحم، وبئرًا أخرى في تجمّع خشم الدرج – خشم الكرم…
اصدارات

إخلاء – بناء – استغلال

التقرير الذي ينشره بتسيلم اليوم يتقصّى الوسائل التي تستخدمها إسرائيل في الاستيلاء على الحيّز القرويّ الفلسطيني، تحطيمه إلى شظايا، ونهب أراضي ومياه السكّان لنقلها إلى أيدي المستوطنين. يأتي وصف عملية الاستيلاء من خلال عرض مصائر قرىً ثلاث في محافظة…

وسائل إعلام ذات صلة: